موقع بيتنا

القصص - الرئيسية

الولوج إلى عالم الدهشة قصة محمود الغيطاني

الولوج إلى عالم الدهشة
بـقـلـم :محمود الغيطاني

كنت دائما ما أشرد متأملا لحيته المشعثة الضخمة كلما رأيته. أبكي ثم أضحك؛ فهو يشبه القنفذ، أو بالأدق هو يشبه الأسد بتلك اللبدة الغريبة التي..تتمة القصة>>

السيرة الذاتية

قصص أخرى

الولوج إلى عالم الدهشة

أوقات غير لائقة للموت

الجلوس على الخازوق

شعائر من كتاب الموت