القاسم ضمن الطاقم الإعلامي في مواكبة التحضيرات لزيارة قداسة البابا

 

 

21/4/2009

 

اقام وديع ابو نصار , المنسق الإعلامي لزيارة قداسة الحبر الأعظم البابا بندكتوس السادس عشر , مؤتمراً صحفياً في بطريركية اللاتين في القدس تم خلاله إعلان الشعار الذي اختير لهذه الزيارة والمعتمد في الاردن أيضاً وهو عبارة السيد المسيح للقديس بطرس انت الصخرة ( انجيل متى 18:16 )

كما قام ابو نصار بتقديم آخر المعلومات والتوضيحات للصحفيين من شتى وسائل الإعلام المحلية والدولية, العربية والاسرائيلية والاجنبية, حول الترتيبات اللوجستية لتغطية برنامج الزيارة من قداديس ولقاءات وزيارات رسمية. وبيّن ان اهداف الزيارة تتلخص في ثلاثة : هي بالأساس حجيج الى الاماكن الدينية المقدسة للمسيحيين وكذلك زيارة للمسيحيين انفسهم والذين تسميهم الكنيسة الحجارة الحية , والهدف الثاني توطيد العلاقات بين ابناء الديانات المختلفة وروح المؤاخاة والحوار, والهدف الثالث محاولة دعم مسيرة السلام .

واوضح ابو نصار انه سيتم فتح ثلاثة مراكز اعلامية في مواقع القداديس, في القدس والناصرة وبيت لحم, وكيفية الحصول على التصاريح للصحافيين لتغطية الاحداث مع العلم ان بعض نقاط الزيارة ستكون تغطيتها بشكل مجموعات وليس افراد. كما اكد على ضرورة التزام وسائل الاعلام بعدم المس بقدسية الاحداث خاصة القداديس وإفساح المجال للمسيحيين بتأدية الصلاة بدون تدخل اعلامي. اما بالنسبة للرعايا فكل من يرغب بالمشاركة في القداس عليه تنسيق الحصول على بطاقة من كاهن الرعية.

وحول المسيحيين الفلسطينيين بُذلت وما تزال تُبذل الجهود لضمان حصولهم على التصاريح من الجانب الاسرائيلي لتمكينهم من الوصول الى اماكن إقامة القداديس بمن فيهم ايضاً ابناء قطاع غزة وتم اصدار التصاريح سارية المفعول حتى انتهاء الزيارة.  

كما استعرض ابو نصار ابرز المحطات واللقاءات لقداسة البابا والتي ستشمل زيارة الى مخيم عايدة, وزيارة الى الحرم القدس الشريف ولقاء مع سماحة المفتي, ولقاء مع رؤساء الكنائس الكاثوليكية, والحاخامين الأكبرين.

وتوالت الأسئلة من قبل الصحفيين, منها ما تطرق الى بعض المعارضين لهذه الزيارة, فأوضح ابو نصار ان الكنيسة تحترم جميع الآراء ما بين مؤيد ومعارض, وهناك من يرى ان صعوبة الاحداث واحتدام الصراع في هذه المنطقة يجعلها الأحوج الى الدعم الروحاني الديني وخلق اجواء من الحوار والمصالحة.

 

 

 

21/04/2009

 

 
أضف تعليقا

الـبـث المبـاشــر


إيمان القاسم سليمان: ولدت في مدينة يافا عروس البحر, وكبرت في مدينة القدس زهرة المدائن. أنهيت دراستي الجامعية في تخصص الاقتصاد وتخصص اللغة العربية من الجامعة العبرية بالقدس. أعمل في مجال الإعلام في إعداد وتقديم البرامج الإذاعية في  باللغة العربية حول المواضيع الاجتماعية والسياسية والثقافية. مشاركة دائمة في النشاطات التي تعنى برفع مكانة المرأة العربية وفي قضايا المساواة.

 

 
 

رسالة شكر

 رسالة شكر من مفوضية تكافؤ فرص العمل للمواطنين العرب في اعقاب مشاركة بمؤتمر...>>

 

لايهم أين أنت الآن،ولكن المهم هو إلى أين تتجه في هذه اللحظة

 كندا...>>