ليلى : ابراهيم يشار

 

 
ليلى أيتها الحسناء

كوني لي حباً

كوني لي البيداء

بل أمطاراً تتساقط على جسدي

أمطارٌ من السماء

وداوي الداء

كوني حبيبتي وأخرجيني من الجفاء

بل كوني في رئتي الهواء

لأتنفسكِ صباحا ومساء

وادخل إلى البحار واسبح

اسبح لأصل إلى منتصفها

اسبح كل ليله

لأرى صورتكِ تنعكس على سطح الماء

إنها صورة القمر

فأنتي قمري وكياني

والليلة سأسبح من جديد

لأراك يا أحلى البشر

كوني صدراً يضمني

كوني ناراً تحرقني

كوني ما تريدين أن تكوني

احبك يا ليلى بجنون

زيديني حباً ليزداد جنوني

وفؤادي لكي هدية مني

ارميه لو أردت

واحفظيه لو أردت فؤادي أن تصوني

افعلي ما شئتِ

واطلبي ما أردت

فأنتي نور عيوني

اعذري تواضع كلماتي

فهو بحقك قليل

لكنها كلمات عاشق أذابه الحب

وان بقى يكتب

يملئ بحبك الآلاف الكتب

لكنه لا يملك حبك فيا للعجب

وان أردت دليلاً على حبي

فخذي قلبي دليلاً

أقدمه لكي بيدي

عساها تكون أجمل هدية

 

شاعر الحزن ابراهيم يشار

اسطنبول - تركيا

 

15/10/2010

 

 
أضف تعليقا

الـبـث المبـاشــر


إيمان القاسم سليمان: ولدت في مدينة يافا عروس البحر, وكبرت في مدينة القدس زهرة المدائن. أنهيت دراستي الجامعية في تخصص الاقتصاد وتخصص اللغة العربية من الجامعة العبرية بالقدس. أعمل في مجال الإعلام في إعداد وتقديم البرامج الإذاعية في  باللغة العربية حول المواضيع الاجتماعية والسياسية والثقافية. مشاركة دائمة في النشاطات التي تعنى برفع مكانة المرأة العربية وفي قضايا المساواة.

 

 
 

اهداء من محمود درويش

 سيبقى توقيعك في جيبي...>>

 

ليكن شرف صديقك عزيزاً عليك مثل شرفك

 مرمريس - تركيا ...>>