تدشين طابع بريد يحمل صورة البابا يوحنا بولس الثاني

 

تلقت الإعلامية إيمان القاسم دعوة من رئيسة الكنيست للمشاركة في الحفل الرسمي الذي أقيم في الكنيست لتدشين طابع بريد جديد يحمل صورة البابا يوحنا بولس الثاني تخليداً له, وتم في الحفل القاء كلمات حول هذه الشخصية الفريدة والتأثير الذي تركه على العالم بأسره, كما تم توزيع العينات الاولى من الطابع مختوما بختم خاص يحمل شعار الفاتيكان إضافة الى ملحق يشمل سيرته الذاتية.

يجدر بالذكر ان القاسم كانت ايضاً قد تلقت ميدالية خاصة بعيد زيارة قداسته إلى اسرائيل والمناطق الفلسطينية عام 2000 تقديراً على مواكبتها لتلك الزيارة التاريخية من خلال برامجها الإذاعية, وكانت تلك ميدالية من عدد محدود جداً من الميداليات قام الوفد المرافق له بتوزيعها على عدد من الشخصيات.

وتقول القاسم عن البابا يوحنا بولس الثاني : ان التاريخ يختار أشخاصاً معينين ويعطيهم تميّزاً دون غيرهم ليتركوا أثراً في العالم, وكان البابا يوحنا بولس الثاني أحد هؤلاء الأشخاص بحيث ان ترك أثراً علينا جميعاً بما بثّه من روح الإيمان والمحبة والتسامح اللامحدود.

12/02/2006

 

 

الـبـث المبـاشــر


إيمان القاسم سليمان: ولدت في مدينة يافا عروس البحر, وكبرت في مدينة القدس زهرة المدائن. أنهيت دراستي الجامعية في تخصص الاقتصاد وتخصص اللغة العربية من الجامعة العبرية بالقدس. أعمل في مجال الإعلام في إعداد وتقديم البرامج الإذاعية في  باللغة العربية حول المواضيع الاجتماعية والسياسية والثقافية. مشاركة دائمة في النشاطات التي تعنى برفع مكانة المرأة العربية وفي قضايا المساواة.

 

 
 

جائزة المراكز الجماهيرية العربية

 صحفية عام 2001...>>

 

اذا فقدت الجرأة في قول الحقيقة مرة.. فسيصعب عليك استعادتها ثانية

 واشنطن...>>