موقع بيتنا

الرئيسية - أخبارأخبار سياسة وبرلمان-النائب طلب ابو عرار:الحكومة الاسرائيلية تهدم البيوت العربية لحر

محليات

سياسية

فن

صحة

إصدارات

راديو وتلفزيون

البيت والمطبخ

اسواق واستهلاك

انترنت وتكنولوجيا

تقارير وارشادات

النائب طلب ابو عرار:الحكومة الاسرائيلية تهدم البيوت العربية لحرمان اهلها من فرحة العيد

النائب طلب ابو عرار:الحكومة الاسرائيلية تهدم البيوت العربية لحرمان اهلها من فرحة العيد

طلب ابو عرار    النقب    خارطة هيكلية هدم البيوت   

** هدم اليوم دليل صارخ على عداء الحكومة الاسرائيلية لكل ما هو عربي.

أعتبر النائب طلب ابو عرار ان عمليات هدم اليوم الخميس التي كانت في عدد من المناطق العربية في النقب عشية عيد الاضحى المبارك، هدفها حرمان الاهل من فرحة العيد، واكمال حرب "هدم المنازل" التي كانت في غزة مؤخرا، لان إسرائيل لا تعتبر عرب النقب والداخل من مواطنيها فعلا، وهذه العملية هدية الحكومة الاسرائيلية للعرب بمناسبة عيد الاضحى المبارك، واتجاه العملية عنصري اقتلاعي.

وحذر النائب طلب ابو عرار من انفجارا لأوضاع في أي لحظة لتعامل السلطات غير المسؤول مع العرب، والتي تعتبرهم اعداء، وخطر ديمغرافي، وامني.

وبين النائب طلب ابو عرار ان المشروع الحكومي للعرب  في النقب " اهدم بيتك بيدك"، بينما تمول مشاريع ضخمة في الوسط اليهودي لمشروع "ابني بيتك"، بمعنى ان الميزانيات تستثمر في الوسط العربي في الجنوب للهدم والدمار، والتخريب، بينما تستثمر في الوسط اليهودي للبناء والتطوير، والاعمار، الامر الذي سيكلف الحكومة الاسرائيلية غاليا، لأنها تمول كراهية العرب لها بيدها بتمويلها هدم وتدمير منازل العرب.

ويناشد النائب طلب ابو عرار العقلاء في الوسط اليهودي وخاصة في الحكومة ان يوقفوا هدم المنازل، وان يسمحوا للأزواج الشابة ببناء المنازل في القرى غير المعترف بها، وان يوقفوا الاجراءات في المحاكم ضد المساكن والاراضي التي تنوي الحكومة السيطرة عليها بالقانون العنصري الاسرائيلي.

وتجدر الاشارة الى ان اجتماع لقادة من عرب النقب بادر اليه النائب طلب ابو عرار طالبوا في نهايته بتنظيم مظاهرة حاشدة بعد العيد الاضحى ضد هدم المنازل، وتصريحات الوزير شامير الذي يرى بالزيادة الطبيعة لعرب النقب على انها الخطر الذي يعيق تطور البدو على حد علمه.

 


02/10/2014

هدم المنازل,العيد, طلب ابو عرار,النقب

طلب ابو عرار  النقب  خارطة هيكلية هدم البيوت