موقع بيتنا

الرئيسية - أخبارأخبار سياسة وبرلمان-تظاهرة يهودية عربية مناهضة للحرب على مدخل مدينة كرميئيل

محليات

سياسية

فن

صحة

إصدارات

راديو وتلفزيون

البيت والمطبخ

اسواق واستهلاك

انترنت وتكنولوجيا

تقارير وارشادات

تظاهرة يهودية عربية مناهضة للحرب على مدخل مدينة كرميئيل

تظاهرة يهودية عربية مناهضة للحرب على مدخل مدينة كرميئيل

غزة    احتلال    عنصرية   

الناشط اليساري الحنان لوفينطال: أوجه ندائي من هنا لمواطني اسرائيل عربا ويهودا بأن نرفع صرختنا عاليا في وجه حكومة اليمين لوقف نزيف دماء الأبرياء

الفنان محمد بكري: للذين لا يوافقونني الرأي بأهمية مشاركة اليهود الديمقراطيين في التظاهر، أقول لهم أنني لا أرى الأمور بالأبيض والأسود ومن واجبي الوطني والانساني أن أمد يدي لهم وأصافحهم

 
بدعوة من "قوس كرميئيل للعدالة الاجتماعية" وحركات سلام مناهضة للحرب والعنصرية في الجليل، وتحت شعار "يهودا وعربا يرفضون أن يكونوا أعداء" و "للتتوقف الحرب الهمجية فورا"، تظاهر ظهر اليوم الجمعة العشرات من نشيطي السلام من اليهود والعرب على مدخل كرميئيل الغربي.
ورفع المتظاهرون الشعارات والهتافات المنددة بالحرب الإجرامية التي تستهدف الأطفال والنساء والمواطنين العزّل، وبرز بين المتظاهرين الفنان الفلسطيني محمد بكري ورئيس اللجنة الشعبية في النقب يعقوب القيعان وممثل أهالي رمية المهددة بالاقتلاع صلاح سواعد وحشد من نشطاء السلام من مختلف البلدات اليهودية والعربية.
ناشط السلام (يميت سجي) من جبعات حبيبة، قال: "منذ اسبوعين وأنا أشارك في النشاطات الاحتجاجية وخاصة في وادي عارة من أجل بناء مجتمع مشترك متساو في الحقوق بين اليهود والعرب. باعتقادي أن العنف لا يمكن أن يأتي بالسلام والاستقرار، فإن لتشابك الأيدي بين اليهود والعرب في البلاد التي نراها في هذه التظاهرة رسالة قوية جدا لتغيير حقيقي أفضل في البلاد والشرق الاوسط. نفس رئيس حكومة اسرائيل الذي قال قبل شهر أن الرئيس الفلسطيني ليس عنوانا للتفاوض، نتنياهو نفسه اليوم بحاجة لأبو مازن".
الفنان محمد بكري قال: "ما كتبته في جريدة هآرتس هذا الاسبوع، كان موجّها للجمهور اليهودي بالذات وطالبته بالنزول للشارع والتظاهر ضد الحرب، لأن الجمهور العربي قد نزل للشارع منذ بدء العدوان الهمجي على غزة. وللذين لا يوافقونني الرأي بأهمية مشاركة اليهود الديمقراطيين في التظاهر، أقول لهم أنني لا أرى الأمور بالأبيض والأسود، فحتى لو كانوا المشاركين من اليهود قلائل جدا، من واجبي الوطني والانساني أن أمد يدي لهم وأصافحهم".
إلحنان لوفينطال من كرميئيل قال: "أوجه ندائي من هنا لمواطني اسرائيل عربا ويهودا، مطالبا بأن نرفع صرختنا عاليا في وجه حكومة اليمين لكي توقف هذه الحرب ووقف نزيف دماء الأبرياء، ومطالبتها بالتوجه للسلام الممكن بين اسرائيل وفلسطين، لا يوجد أي سبب يمنع إمكانية عيش العرب واليهود بسلام وتعاون اقتصادي اجتماعي وسياسي إذا توفرت النية لدى الجانبين".
الناطق الاعلامي باسم اللجنة الشعبية في النقب الصحفي عبد المطلب الأعسم قال: "واجب كل مواطن في هذه البلاد أن يرفض قتل الأبرياء، جئنا للتظاهر من أجل رفع صرخة ضد حكومة نتنياهو لممارساتها الهمجية الوحشية التي أدت ولا تزال إلى سفك دماء الأبرياء، ولهذا نرفع صوتنا من هنا مطالبين بالوقف الفوري للعدوان على غزة، فمن حق أهالي غزة الحياة بحرية كباقي البشر بلا حصار وبلا شروط مسبقة".


19/07/2014

الحرب على غزة,كرميئيل,مناهضة الحرب

غزة  احتلال  عنصرية