موقع بيتنا

الرئيسية - مقالات-

الإعلام العكِر: الواقع كماهو والرأي والرأي الاخر؟!

 مقال د.شكري الهزَيل - الإعلام العكِر: الواقع كماهو والرأي والرأي الاخر؟!

 

المقالات الرئيسية
الدراسات الرئيسية
مقالات أخرى للكاتب

 

قبل عدة اعوام وما ان بدأ الحراك العربي يأخذ مساره ويتدحرج من بلد عربي الى اخر حتى اخذ الاعلام العربي وخاصة الفضائي مكانه وسط الاحداث لنقل الامور وسيرالاحداث كما تشاء هذه الفضائيه او تلك التابعه لهذا النظام او ذاك فصارت الامور ليس كما تمنتها الشعوب وجاءت النتائج مخيبه لامال وتطلعات هذه الشعوب اللتي اخرجت الى الملا مقولة "الشعب يريد اسقاط النظام" من جهه  واظهرت للعالم قوة الشعوب في ميادين التحرير والكرامه من جهه ثانيه وبالتالي ادخل الحراك العربي الكثير من المصطلحات الى القواميس السياسيه العالميه ومن بينها وابرزها كانت تسمية الحراكات والثورات العربيه ب "الربيع العربي"  ومن بينها ايضا اسماء  الميادين التي احتضنت اولى شرارات الحراكات العربيه واشهرها شهرة عالميا هو ميدان التحرير في القاهره الذي اسقط اعتى اشكال الطغاه في العالم العربي والعالم ككل وما جرى فيما بعد هو تفاصيل لقصة او قصص اخرى لها مقومات ومعطيات ما زالت تخلخل الواقع المصري والعربي ككل حتى يومنا هذا!!
العكر وما ادراكم ما العكر وما يدور في فلك هذا المصطلح من مفاهيم وامثال من بينها المياه العكره والغير صافيه والصيد في المياه العكره ومن بينها مثل فلسطيني عربي يقول" ما حدا بيقول عن زيته عكر" والحقيقه انه في طيات كل هذه المفاهيم والامثال تكمن معطيات تعكير مسار الثورات العربيه ومحاولة الكثيرون من الصيد في الماء العكر واستغلال الاوضاع وتوظيف مجرياتها لصالح هذا النظام العربي او ذاك من خلال فضائيات الاعلام العكر الذي لعب دورا كبيرا في تعكير اجواء الثورات وتضليل مسارها الى حد ان احدى الفضائيات العربيه تيمنَّت بالميادين  واطلقت على ذاتها اسم " الميادين" واخرى كانت جزيرة العوض قبل الاحداث وتحولت الى جزيرة تجزير وتجيير الاحداث لصالح النظام الممول لهذه الفضائيه ومن ثم وخلال ثلاثة اعوام  تسلقت الكثير من الفضائيات ووسائل الاعلام العربيه على ظهر الاحداث وقامت بتعكير صفاها  الى حد تزييف الواقع كما هو حاصل مع بعض الفضائيات المصريه في الوقت الراهن...الميادين الفضائيه التي خرجت الينا في خضم ومن رحم الاحداث طلعت علينا بشعار" الواقع كماهو" وإذ به واقع اعلامي بائس ومنحاز الى النظامين السوري والايراني وحزب الله الى حد تزييف الواقع وتحويره وتجييره  في عملية تأييد الانظمه في حربها ضد الشعوب و بما اننا نؤمن بحرية الكلمه وحرية الاعلام نقول صراحه انه لا مشكله مع الصراحه والتصريح بهذه الصراحه انك مع هذا النظام او ذاك الاتجاه, لكن ان تلعب على حبال الكذب وحبال الشعارات وتتلاعب بالحكي وانت مكشوف وعاري لهذه الدرجه فهذه فضيحه وإهانه مدويه لممارسي هذه الالاعيب الاعلاميه الذين يسددون في المحصله افظع الاهانات والضربات لانفسهم من خلال طرح شعار" الواقع كماهو" كغطاء لممارسة " البغاء" والتضليل الاعلامي بهدف التغطيه على ممارسة ماهو عكس هذا الشعار وهو التاييد الكامل للنظام والتغييب الشامل لواقع وحقيقة ماهو حاصل في سوريا وجارتها لبنان..واقع امَّر من مُر!!
..المفارقه هنا هي إستحالة إقناع العرب بشعار" الواقع كما هو وهو الواقع نفسه الغير مقتنع به كما يبدو غسان بن جدو نفسه وبما ان العرب مبدعون في إجتراح  المصطلحات والتسميات يبدو ان هنالك برنامج اذاعي يبثه راديو محلي لبناني اسم او عنوان البرنامج "إقنعني", حيث طرحت مقدمة البرنامج سؤال على ضيف الحلقه وهو غسان بن جدو حول شعار قناة الميادين" الواقع كماهو" والذي اجاب بدوره على السؤال بالقول "قضية نقل الواقع كما هو يعني أننا لا نزوّر الواقع ولا نكذب على الواقع، لكن ليس بالضرورة أن نذكر الواقع كله كما هو. تعلّق المقدّمة الجواب: هذا لعب على الحكي يعني. يجيب بن جدو: هذا طبيعي"... طبيعي ان يكذب بن جدو على الناس بكل هذه الصراحه والوقاحه الاعلاميه...كلام بن جدو بعظمة لسانه وليس من اختراعنا...هنا هو الواقع كماهو وهو واقع يمثل وجهة نظر النظام السوري ويحجب وجهة نظر الشعب السوري بمعنى بسيط ومبسط "الميادين" تُفَّصل الواقع على مقاسها وتلعب وتتلاعب بالشعارات باعتبار الامر "طبيعي" وهذا يعني اللعب على حبال الكذب واللعب على احرف الحكي والكلام من اجل دعم النظام..بين الشعار والواقع لايوجد صله ولا قرابه ولامصداقيه..اعلام عكر  ومفضوح الى حد إعتبار الميادين وحلفاءها بان ما يقوم به حزب الله في سوريا "مقاومه".. عجيب...يا حيف ويا خساره:هل المشاهدين الكرام متخلفون وجهله لهذه الدرجه وهذا المستوى الاعلامي  اللذي يستهتر بالعقول ويطرح لها الواقع بالمقلوب..!!
على الطرف الاخر او على طرف اخر من المعادله ضاع شعار الراي والراي الاخر في غابة الاحداث وغابة  الشعارات الفارغه وغابة الغايات في نفس اكثر من يعقوب واكثر من نظام..طال عمره يختبئ وراء دبابه امريكيه وقناته الفضائيه تحظى بحراسة قبه حديديه امريكيه وطال عمره هذا " الوالد" جاء الى الحكم بإنقلاب على والده ومن ثم سلم الحكم شكليا لولده فصار الحكم  على هذه الشاكله المشوهه " اميريا ديموقراطيا" من خلال تطبيق مبدأ تبادل وتداول السلطه بين الاب والابن مع الحفاظ على كل شئ في كل شئ.. الامير الوالد يجلس في كرسي خلف الامير الشاب ويُسير الامور كما يشاء.. واجهه وإطارها لا اكثر ولم يتغير شيئا في سياسة بلاط اراد إخضاع العالم العربي لسلطته من خلال سلطة قبيله وفضائيه والذي جرى ببساطه هو ان سلاح المال والاعلام فتك بالثورات العربيه ودمرها على راس مفجريها  وراس الشعوب العربيه من ليبيا الى سوريا والان يلعب بالنار في اتجاه مصر وما يهمنا في هذا الامر هو ان هذا البلاط الاميري قد طوع واشترى عقول طابور كامل من الاعلاميين والمفبركين"المفكرين" العرب وقام  بتوظيفهم اعلاميا في مسارات اعلاميه مختلفه شكليا لتصب جميعها في المحصله  لصالح الدعايه الاعلاميه والسياسيه التي تخدم النظام القطري..تبدو الامور الظاهريه وكأن فضائية الجزيره تطبق شعار الراي والراي الاخر, لكنها في الحقيقه بعيده كل البعد عن هذا الشعار وتبدو رغم ضخامة الامكانيات بائسه إعلاميا وعاجزه عن اثبات مصداقية هذا الشعار في ممارسة العمل الاعلامي..كانت تصفق بيدين والان بالكاد بيد واحده كامله لانها بتَّرت  الحقيقه من جذورها  وزرعت  بدلها الكذب والتضليل والاعلام العكر.. سطوة النظام الماليه والسياسيه جعلت من جزيرة "العوض" مجرد منظومه مبرمجه للفبركه والتضليل وبذلك فقدت الجزيره الكثير من قوة دفعها ومصداقيتها لتصب في النهايه في صف اتجاه سياسي واحد... الراي والراي الاخر كان وما زال شعار خاوي من كل معنى وفحوى...
رغم ان المؤسسه الاعلاميه المصريه تُعتبر من اعرق واضخم المؤسسات الاعلاميه العربيه الا انها وبسرعة البرق انحدرت الى مستوى حضيضي يخدم نظام  شبه عسكري وشبه مدني  من جهه ويقوم بتشويه الحقائق وتضليل الراي العام من جهه ثانيه وبالتالي ماجرى في مصر واضح انه ثوره مضاده صاحبتها وتصاحبها في هذا الاوان ثوره اعلاميه مضاده على كل ماهو ومن هو  معارض لنظام الحكم في مصر..وكأنك يا ابو زيد ماغزيت فلا ثوره استمرت ولا ديموقراطيه بزغت  والاعلام المصري الحالي يعكس في طياته حاله تضليليه ضمن منظومه تشويهيه واضحه هدفها ليس القضاء على حركة" الاخوان المسلمين" فحسب لابل القضاء على كل من يعارض النظام او له صله ايديولوجيه بالاخوان الى حد ان تطال ايادي التشويه تجريم حركة حماس الفلسطينيه وإعتبارها "منظمه" ارهابيه وهذا ما لم تقم به دوله عربيه او مسلمه من قبل ومن قام بهذا " اعتبار حماس حركه ارهابيه" هما امريكا واسرائيل ومصر الان تنضم اليهما...مكانك عد وخلفا دور....تناول الاعلام المصري لقضية استمرار اغلاق معبر رفح وهدم الانفاق دون طرح بديل لها يدل على الانحدار السياسي والاخلاقي لهذا الاعلام!.. ايضا الاعلام الفلسطيني الرسمي هو اعلام مسح جوخ والقاب وصار اعمى بالكامل عن ماهو حاصل للشعب الفلسطيني  وهو مشغول بالكامل ب سيادة " الرئيس والوزير" والمهاترات بين عباس ودحلان!!
الاعلام السعودي او بالاحرى شبكة ومنظومة اعلام النظام الحاكم قامت وتقوم بقلب الحقائق وتضليل الراي العام وتسويق النظام على انه نظام ديموقراطي وانساني وذلك بالرغم من كونه اكثر الانظمه العربيه ظلاميه ورجعيه وهو النظام اللذي قاد الثورات المضاده ضد الثورات والحراكات العربيه التي تطالب بالحريه والديموقراطيه..النظام ووسائل اعلامه قاما بتعكير وتلويث مسار واهداف الثورات العربيه  وساهم ويساهم في تاجيج الحروب الاهليه المدمره كماهو الحال في سوريا والعراق,,لكن اغرب مافي الامر وهو الامر اللذي يثير السخريه هو ان يلجأ النظام السعودي الى إعتبار وادراج اسماء بعض المنظمات على "قائمة الارهاب" وهو النظام الاكثر ارهابا في العالم وبالرغم من هذا تقوم وسائل اعلامه نقاش الامر وطرحه وكأن النظام نظام ديموقراطي وليس نظام دكتاتوري  قمعي ودموي...اللي إختشوا ماتوا..نظام ارهابي يقوم بتعريف الارهاب وتصنيف  بعض المنظمات كإرهابيه...صار امريكا الجزيره العربيه...اعلام النظامان السعودي والسوري وجهان لعمله واحده:كلاهما يتحدث عن "الارهاب" من وجهة نظره وحسب مصالحه ويتناسيان انظمة الحكم الارهابيه والفاشيه..عن اعلام النظام الطائفي في بغداد  حدث بلا حرج فهو اعلام يتحدث دوما عن الارهاب في العراق حتى يبرر ارهاب النظام وقمعه ضد المناطق السنيه...بعبع الارهاب صار المصوغ الاول لقمع المعارضات في العالم العربي !!
بلاد المغرب العربي وعلى راسها الاعلام الجزائري لاتخرج عن القاعده العامه ..مدح ومسح جوخ للرئيس من الصباح حتى المساء..الرئيس يرشح نفسه للإنتخابات بدون ان يعلم احدا بحالته الصحيه واهليته لمنصب الرئاسه... الرئيس واعلامه في واد والشعب في واد اخر...تعكير  صفاء ذهن الشعب..!!
بشكل عام لايوجد اعلام عربي صافي ونقي لابل ماهو موجود اعلام عكر واعلام انظمه وجهات واحزاب..اعلام جهوي وحزبي وبلاط ونظام يستحوذ على كامل وسائل الاعلام  العربيه من المحيط الى الخليج ويطرح الشعار ويفعل عكسه.. الإعلام العَّكِر: لا الواقع كماهو و لا الرأي والرأي الاخر امر حاصل..كذب في وضح النهار وعلى الاثير مباشره هدفه تعكير صفاء الاذهان وتشويه الحقائق والتحايل على الواقع!!

 * المنشورات, الدعايات, الارتباطات, تعبر عن رأي كاتبها وعلى مسؤوليته ولا تحدد ولا تعني رأي الموقع أو الطاقم

المقالات الرئيسية