موقع بيتنا

الرئيسية - مقالات-

نهاية تاجر الخيانه.. شكرا للشعب المصري!!

 مقال د.شكري الهزَّيل - نهاية تاجر الخيانه.. شكرا للشعب المصري!!

 

المقالات الرئيسية
الدراسات الرئيسية
مقالات أخرى للكاتب

 

 لطالما كتبنا حول حسني مبارك البارك وحكمه الفاسد والبائد ولطالما ظن هذا البارك البائس انه فرعون زمانه الذي يعيش في  زمن فرعون مصر الجديد الذي كان يحكم الشعب المصري بالنار والحديد, ولا شماته في حال مبارك وهو مُسَّجى في قفص الاتهام بالرغم من ان هذا الطاغوت لم يترك شبرا في الجسد المصري والعربي الا  وخدشه وساعد في تدميره ولم يترك مقوم من مقومات الكرامه المصريه والعربيه الا واهانه مع سبق الاصرار على الاهانه والخيانه الى حد انه انشأ وكر خياني في شرم الشيخ ظن خاطئا انه سيبقى  حُصنا له ولابناءه ما زالت امريكا واسرائيل يساندانه ويرضيان عنه وهكذا ظل حسني مبارك على مدى  عقود خائنا وعاقرا  لشعبه وامته في عقر دارها واوطانها ويا لها من احداث جسام عصفت بمصر والامه العربيه من المحيط الى الخليج منذ تولى مبارك الحكم في مصر, حيث دمر الطاغيه عظمة مصر الكبيره والعظيمه وتأمر  مع كل اشكال التأمر الامريكي والاسرائيلي على الامه العربيه من فلسطين المحتله ومرورا بلبنان وحتى العراق المحتل.. يا لَّها من مفارقه تتجلى بماضي مبارك الملطخ والمخزي وبحاضر مصر الحضاريه التي توفر للطاغيه كل مقومات العدل والعداله والخدمات الطبيه اللتي حرم منها  ملايين المصريين الفقراء الذي سكنوا المقابر ومدن الزباله في عهد مبارك الطاغيه ونظامه الفاسد بمفسديه الذين عاثوا دمارا وفسادا وخرابا في مصر الوطن والشعب.. يا لها من مفارقه تاريخيه ان يسجى مبارك نصف حي ونصف جثمان في قفص العداله المصريه الراقيه والحضاريه التي طالما جعل منها مبارك الة لا عدل تلاحق كل وطني وكل مصري وكل من يقول لا لسياسة مبارك الانبطاحيه والمهينه حين منع الطاغيه حتى التجمعات والتظاهرات المناصره لفلسطين والعراق ولبنان وحين طحن الطاغيه قلوب الشعب المصري العربي بتاييده للعدوان على العراق وعلى فلسطين وعلى لبنان..حتى التظاهرات والمظاهرات  التنفيسيه والاحتجاجيه منعها حسني مبارك الذي ظل يحكم مصر على مدى عقود بقانون الطوارئ وبالرصاص وبالهراوات...حكم مصر بالحديد والنار والفساد والافقار مع سبق الاصرار من منطلق دائرة شرم الشيخ الجغرافيه التي وفرت لها امريكا واسرائيل  الحمايه الامنيه والعسكريه حتى تتيح لمبارك ومشتقاته من طغاة عرب تمرير المخططات الامريكيه والاسرائيليه بتدمير القضيه الفلسطينيه واعتبار النضال الفلسطيني مجرد ارهاب وبتدمير لبنان والعدوان عليه ومن ثم تمرير احتلال العراق عبر شرم الشيخ الذي ساهم فيه مبارك وال سعود مساهمه كبيره في دعم قوى الغزو والاحتلال الامريكي والغربي الذي عاث خرابا في العراق ودمره ارضا وشعبا الى حد تدمير هويته العربيه الوطنيه..

..مبارك الذي سجي في قفص العداله لم يرحم شعبه ولم يحترم عظمة وحضارة مصر العريقه ليحول مصر العروبه الى مدن زباله اوروبيه يعيش فيها ابناء الشعب المصري , ويجعل ملايين المصريين يتقاسمون السكن مع الاموات في المقابر...مبارك هذا الشبه جيفه تاريخيه المسجى في قفص دمر اقتصاد مصر وصناعات مصر الوطنيه بايعاز من امريكا واسرائيل وقبض هو وفاسديه ثمن هذا التدمير المبرمج بهدف جعل مصر وشعب مصر تتخلف عن ركب التطور والحضاره وتبتعد عن مواجهة اسرائيل اقتصاديا وعسكريا بالرغم من ان مصر وشعب مصر فيه افضل الكفاءات المهنيه و البشريه...مبارك هذا المسجى حوَّل مصر العظيمه الى ورشة فساد عاث فيها الفاسدين دمارا وخرابا...مبارك هذا حوَّل مصر الى حصن امني وارض تستعملها امريكا للتدريبات العسكريه بعد ان كانت مصر رائدة وقائدة الامه العربيه...مبارك هذا  الشبه جثه اليوم حول مصر الى جثه وطنيه هامده وحولها الى سجن كبير ليس لشعب مصر فقط لابل لسجن تُعذب فيه امريكا سجناءها من العرب والمسلمين...مبارك لم يحارب الارهاب لابل دعم الارهاب الامريكي والاسرائيلي الموجه ضد الشعوب العربيه...مبارك كان العدو الذي يقطن في البيت العربي الى حد انه يحاصر قطاع غزه ويمنع عنه غاز الطهي في الوقت الذي يصدر فيه الغاز للكيان الاسرائيلي باسعار شبه مجانيه...مبارك الذي كان يصفه ياسر عرفات بمبارك المبارك ترك عرفات يحاصر و يموت في المقاطعه ومن ثم يقيم له جنازه صوريه مهينه... لاعجب ان الذي يأسف على حال مبارك اليوم هو الصهيوني بنيامين اليعزر صديق مبارك وهو نفسه اليعزر المتهم بقتل العشرات من الاسرى المصريين عام 1967...حتى ابطال وشهداء مصر لم يحترمهم مبارك البارك...مبارك الجبان يصدر اوامر باطلاق النار على شباب الثوره العزل ويجرح ويقتل الالاف ومع كل هذا تحفظ له مصر انسانيته وحقوقه في اطار قضاء مصري راقي وحضاري قاده  في قاعة المحكمه قاضي قدير ورزين..هؤلاء المصريين الشرفاء هم من حاربهم نظام مبارك الفاسد.. مبارك كان يجبر القضاء المصري على الكذب الى حد التصديق على كذبة الانتخابات ونسبة ال99 بالمئه الذي كانت تحصل عليها عصابة مبارك اللاوطنيه!!

مصر اليوم ليست مصر الامس الذي كان يختطفها و يحكمها الطاغيه لابل  انها مصر الاصيله والكبيره ومصر الثوره التي جرَّت مبارك الى قفص الاتهام لتسجل سابقه تاريخيه ثانيه في اقل من نصف عام :الاولى ثورة مصر التي اطاحت بالطاغيه والثانيه تقديم الطاغيه الى المحاكمه في محاكمة تاريخيه ستبقى عبرة عبر الزمن لكل طاغيه ولكل خائن من امثال حسني مبارك...مصر بدأت منذ شهر يناير الماضي بتشييع جنازة مرحلة مبارك الفاسد وبالامس بدأت بتشييع جثة مبارك الشبه ميته انطلاقا من قفص الاتهام في قاهرة العز الذي طالما همش دورها مبارك وابناءه  اللذان كانا يتحلقان حول سرير والدهما في قفص الاتهام بهدف حمايته من الات التصوير و محاولة ستر اخر عوراته المفضوحه وهو مسجى على سرير نقال.. كم من قلوب مصريه وعربيه قهرها هذا الموبوء بوباء الخيانه والنذاله حين صمت على ذبح الشعب الفلسطيني واللبناني وصمت على احتلال العراق ودعمه لاحتلال هذا البلد العربي... الجميع يذكر كيف أعدم الاحتلال الامريكي ومشتقاته الرئيس صدام حسين صبيحة يوم عيد الاضحى بهدف اهانة العرب والمسلمين, وكيف صمت مبارك البارك ولم يدين هذا العمل الجبان ولو بكلمه واحده...اليوم نقول لا شماته, لكن لا تعاطف مع هذا الطاغيه وهو مُسجى في قفص الاتهام في لحظة تاريخيه صارت وستبقى وثيقه تاريخيه وشهاده تاريخيه للشعب والقضاء المصري...يوم ظهر مبارك في قفص الاتهام في محكمة الجنايات في القاهره..يوم الثلاثاء الموافق 3.8.2011....نهاية مذله ومهينه لطاغيه مسجى صار فرجه لملايين من العرب والبشر...ثورة الفرَّج ويوم الفرجَّه على مبارك الذي اهان الشعوب  والامه العربيه وابى ان لا يكون الا عدوا وخائنا ورخيصا وصديقا لاعداء الامه ولا عجب ان من يأسف عليه وعلى حاله سوى صديقه مجرم الحرب بنيامين بن اليعزر الذي قتل مئات الاسرى المصريين بدم بارد وقتل وجرح مئات الفلسطينيين واصبح فيما بعد صديق حسني مبارك الحميم وضيفه الدائم في شرم الشيخ...قطاع غزه المحاصر والمدمر والذي يقع على مرمى حجر من مصر ما زال شاهد حي على نذالة مبارك وتواطئه مع العدوان الاسرائيلي على قطاع غزه وقبله العدوان على لبنان.....هذا الخائن المسجى في قفص الاتهام شيد   وضرب حزاما فولاذيا على حدود قطاع غزه حتى يجوع شعبها بهدف ارضاء اسرائيل وامريكا وملأ  جيوب الفاسدين من خلال التجاره بالخيانه.. تاجر وسمسار الخيانه...ثقافة الخيانه...هكذا كان حسني مبارك وهكذا سيبقى سجله ملطخا فقط بالعار والخيانه والنذاله..المصريون والعرب قالوا بالامس  وتندروا وافتخروا  بالقول: قوم وشوف حسني مبارك في القفص....نعم شفناه ورايناه مسجى ذليلا.. لاشماته في حاله,, لكن لا تعاطف مع اكبر تاجر في الخيانه عرفه التاريخ العربي..

نحن الان على اعتاب حقبه تاريخيه جديده سطر بدايتها ثوار التحرير وشهداء مصر وشعب مصر العظيم..  نهاية حقبة انهار فيها وكر العماله والخيانه الذي انشأه مبارك في شرم الشيخ وبداية عودة  مصر العربيه الى قلب امتها العربيه بعدما اختطفها الخائن حسني مبارك على مدى ثلاثة عقود.. مصر العربيه الكبيره والرائده تعود لتقُود لا لتنقَّاد  بواسطة تاجر خيانه  وراء  المخططات الامبرياليه والصهيونيه.... تحيا مصر العربيه وتحيا الامه العربيه والعقبال لاعضاء عرب اخرين في وكر شرم الشيخ البائد.. نحن في انتظار التالي  من حكام وتجار الخيانه.. في انتظار  محاكمة الحكام اصدقاء مبارك الذين كانوا وما زالوا اعضاءا في وكر شرم الشيخ....

 التحيه كل التحيه اولا لشهداء مصر الابرار وشهداء التحرير والتحيه والشكر وكل الشكر لشعب مصر العظيم وللقضاء المصري الراقي والحضاري ولكل من نقل صورة مبارك وهو مسجى في قفص الاتهام..تحيه كبيره بعرض وطول الوطن العربي..!

كل التهاني والاحترام للثوره المصريه والقضاء المصري والعداله المصريه الذي اوقفت تاجر الخيانه حسني مبارك ووضعت حدا لحكمه وحكم ابناءه الفاسدين...نعم... عظيمه مصر كانت وستبقى هكذا في قلوب الامه العربيه....حال جمال وعلاء كان يثير الشفقه وهما يحاولان ن حجب صورة والدهم عن الات التصوير... كانوا يظنون انهم فوق القانون وفوق المحاسبه واذ بهم في قفص الاتهام....تحيه لمصر وهنيئا لكل الاجيال العربيه التي قهرها تاجر الخيانه وهاهي تشاهده ذليلا في قفص الاتهام...!!

 

*كاتب فلسطيني

 * المنشورات, الدعايات, الارتباطات, تعبر عن رأي كاتبها وعلى مسؤوليته ولا تحدد ولا تعني رأي الموقع أو الطاقم

المقالات الرئيسية